بهدف تحشيد جهود الجهات الفاعلة لحماية واغاثة النساء والاطفال في قطاع غزة الحماية حق… حملة رقمية يستعدCDMC لإطلاقها خلال أيام

بهدف تحشيد جهود الجهات الفاعلة لحماية واغاثة النساء والاطفال في قطاع غزة

الحماية حق … حملة رقمية يستعد CDMC  لإطلاقها خلال أيام

فلسطين، غزة، CDMC

يواصل مركز التنمية والإعلام المجتمعي (CDMC ) استعداداته لاطلاق حملة رقمية مكثفة تعرض الانتهاكات التي يتعرض لها المدنيين منذ بدء الاحتلال الإسرائيل عدوانه ضد قطاع غزة في السابع من أكتوبر/تشرينالأول من العام الماضي، حيث يعمل على تكثيف جهوده في توثيق ورصدانتهاكات الاحتلال الإسرائيلي ضد المدنيين في قطاع غزة مع التركيز على النساء والاطفال، وسيجري نشر مواد الحملة المكتوبة والمصورة عبر منصاته على وسائل الاعلام الاجتماعي تحت هاشتاق #الحماية_حق.

وتهدف الحملة إلى مناصرة الحقوق الأساسية للفلسطينيين والمكفولة فيالقوانيين المحلية والدولية والتي يجري انتهاكها بشكل واسع وخطير من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي، إلى جانب العمل على توصيل صوت الفلسطينيين في القطاع عموماً وصوت النساء والأطفال خصوصاً من خلال إنتاج محتوى رقمي (صور، فيديوهات، منشورات) ونشرها عبر منصاتالإعلام الاجتماعي، لمطالبة جميع الجهات الفاعلة الوقوف أمام مسؤولياتهم تجاه ما يجري من انتهاكات لكل القوانين والاعراف الدولية.

وقالت عندليب عدوان مديرة مركز التنمية والإعلام المجتمعي:” إن ما يتعرضله الفلسطينيين في قطاع غزة من إبادة جماعية منذ أشهر يستدعي تحركاعاجلاً من كافة الأطراف الدولية من أجل وقف هذه العدوان، حيث نعمل من خلال الحملة الرقمية الحماية حق على رصد وتوثيق الانتهاكات الممارسة ضد حقوق الانسان عامة و حقوق النساء و الأطفال و الفئات الضعيفة بشكل خاص و نشرها للعالم عبر منصات الاعلام الاجتماعي “.

وتابعت عدوان:” نركز من خلال المحتوى على ما جاء في القوانينوالتشريعات الدولية بشأن حماية المدنيين في اوقات الحروب والنزاعاتالمسلحة، مشيرة إلى أن الرسائل الأساسية للحملة مكثفة ومباشرة و تتضمن الدعوة العاجلة إلى حماية المدنيين بما في ذلك الأطفال والنساءالذين يشكلون النسبة الأكبر من بين الضحايا، إلى جانب توفير مقوماتالحياة الكريمة للنازحين/ات في مركز الإيواء وتوفير المياه والغداء وتمكينهممن الحصول على حقوقهم في الرعاية الصحية وغيره من الخدمات الأساسية.  

تجدر الإشارة الى انه بعد 237 يوم من الحرب وصل عدد الشهداء والمفقودين حتى اللحظة إلى (46,096) شهيداً ومفقوداً فلسطيني معظمهممن النساء والأطفال وحوالي (3,222) مجزرة ارتكبها جيش الاحتلال، إلىجانب تهجير قسري ل 2مليون مواطن في قطاع غزة وتدمير أكثر من80%من منازل ومنشآت القطاع وجعله منطقة منكوبة وغير صالحة للحياة.

ومن ناحيتها بينت مديرة المشاريع في المركز خلود السوالمة أن الحملةتتضمن قصص وتقارير مكتوبة وفيديوهات رقمية تنقل بدقة شهادات حيةمن الفلسطينيين/ات لما عاشوه خلال الحرب والنزوح إلى جانب رسائل مركزةتحمل نداءات لتدخل لحماية حقوق الفلسطينيين.  

وقال سلطان جحا مستشار المركز للمناصرة والإعلام الرقمي: “إن الحفاظعلى التواجد الرقمي للرواية الفلسطينية خلال الحرب الإسرائيلية ضدالقطاع أمراً غاية في الأهمية حيث يساهم إلى حد كبير في كشف زيفالرواية الإسرائيلية ونشر وتوثيق الجرائم ونقلها للعالم بهدف حشد رأي عاممناصر للفلسطينيين“.

واعتبر جحا أن حملة الحماية حق تشكل حراكاً رقمياً هادفاً ومنظماً خاصةوأن المحتوى الرقمي الذي ينتجه CDMC يعتبر رائدا خلال هذه الفترة، مبيناً أنه من الضروري تكثيف النشر عبر المنصات الرقمية وخاصة باللغةالإنجليزية مع تدعيمه بالصور والفيديوهات وضرورة توسيع رقعةالاستهداف.

يذكر إلى أن مركز التنمية والإعلام المجتمعي (CDMC)، هو مؤسسة تنمويةوإعلامية، تستثمر وتوظف وسائل الإعلام كمنصة للخطاب الديمقراطيوالدعوة إلى حقوق الإنسان والمواطنة، وتعزيز العدالة الاجتماعية والحريةوالازدهار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى